البنتاغون: اتصالاتنا العسكرية مع روسيا حول سوريا مستمرة

البنتاغون: اتصالاتنا العسكرية مع روسيا حول سوريا مستمرة
البنتاغون: اتصالاتنا العسكرية مع روسيا حول سوريا مستمرة

أعلنت ، اليوم الجمعة، أن الاتصالات العسكرية مع #روسيا مستمرة حول عملياتها في #، رغم التوتر مع #موسكو بسبب إسقاط طائرة أميركية مقاتلة سورية، وفقاً لمتحدث عسكري أميركي.

وكانت روسيا نددت بـ"عمل عدواني" بعد إسقاط الطائرة السورية، الأحد الماضي، متهمة #واشنطن بأنها لم تحذرها بأن القوات الأميركية ستسقط الطائرة.

وقد أعلنت موسكو تعليق اتصالاتها العسكرية مع واشنطن حول العمليات في سوريا.

لكن متحدثاً أميركيا أكد أن الجيشين الروسي والأميركي لا يزالان يتواصلان.

وقال الكولونيل الأميركي، ريان ديلون، المتحدث العسكري باسم قوات #التحالف_الدولي عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من بغداد، إن خط الاتصالات العسكرية "يتم استخدامه للتأكد من أن أطقم الطائرات وقواتنا على الأرض آمنة".

ويربط خط الاتصالات بين قيادة مقر العمليات الجوية الروسية والعمليات الجوية لقوات التحالف في قاعدة أميركية في #.

وقد أعلن عن إقامة خط الاتصالات هذا في الأسابيع التي تلت بدء التدخل العسكري الروسي في سوريا خريف عام 2015، تجنباً لحوادث بين قوات الطرفين.

ورفض ديلون التوضيح ما إذا كانت روسيا قد أبلغت التحالف بهجماتها الصاروخية على أهداف لتنظيم # في سوريا، كما أعلنت الجمعة موسكو.

لكن مسؤولاً عسكرياً أميركياً آخر أكد لفرانس برس طالباً عدم كشف هويته، أن الجيش الروسي قد أبلغ بالفعل التحالف.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت أنها أبلغت القوات المسلحة التركية والإسرائيلية من دون الإشارة إلى التحالف.

وأعلنت موسكو عن تعليق مؤقت لخط الاتصالات في ابريل/نيسان بعد الغارة الأميركية على قاعدة الشعيرات الجوية السورية رداً على هجوم كيمياوي مفترض نسب إلى نظام الرئيس السوري #بشار_الأسد.

وكان تبادل المعلومات سرعان ما أفضى إلى عودة الأوضاع إلى طبيعتها، وفقاً للأميركيين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إيران تدفع شهریاً رواتب لـ86 ألف مقاتل في سوريا

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة