أخبار عاجلة

مدير اهراءات القمح ردّأً على وزير الاقتصاد: بعض مستشاريك يريدون اعادة الوضع كما كان سابقا

مدير اهراءات القمح ردّأً على وزير الاقتصاد: بعض مستشاريك يريدون اعادة الوضع كما كان سابقا
مدير اهراءات القمح ردّأً على وزير الاقتصاد: بعض مستشاريك يريدون اعادة الوضع كما كان سابقا

 

اشار مدير اهراءات القمح في ​مرفأ ​ موسى خوري إلى ان “هناك شكاوى لانني رفضت ان اساير وامرر “تزبيطات” من تحت الطاولة”، مؤكدا انه “خلقت نظاما جديدا غريباً عن بيئة المرفأ واوقفت الصفقات واقفلنا المزارب وجيّرنا الاموال من جيوب الفاسدين الى المال العام”.

وفي كلمة له خلال ​مؤتمر صحافي​ للرد على وزير الاقتصاد أكد خوري أن “صيانة الاجهزة موثقة وهناك تقارير وايصالات والاهراء عمره 47 سنة بتجهيزات انتهى عمرها من 17 سنة، ولو لم يكن هناك صيانة صحيحة لما وصلكم الخبز الى ​المنزل​”، مضيفا: ” نحن من ركّب كاميرات لانها لم تكن موجودة بالاصل أما عن حساسات الحرارة فكانت متوقفة طوال سنين وقمنا بصيانة كاملة وادارتي هي التي اشترت طفايات واجرت لهم صيانة دورية، ادارتي هي التي فرضت خوذة الامان والجزمات”، مشيرا الى انه ” لو تركنا في الادارة كنا جلبنا فلاتر غبار ذكرناها بتقاريرنا وموازنتنا للعام 2017 ونحن من اخبركم عن خطورة موضوع الغبار بتقاريرنا ووضعناها اولوية بمشروع تطوير الاهراء الذي افشله معاليه بعدم تأمين المبلغ و أما عن قطع الخردة التي قال عنها الوزير انها غير مدوّنة بالمخازن، فنقول للوزير: تفضل وابحث في جوارير ​وزارة الاقتصاد​ “.

وذكر خوري وزير الاقتصاد اننا “نحن من بنى السور الذي تم تركيب البوابات عليه انما انت لم تر منها الا الاقفال أما الامن يا معاليك فهذه من مسؤولية الامن العام بالمرفأ او تريد ان نذكرك ان كل شخص يحتاج لتصريح للدخول”، مشددا على ان ” الادارة الجديدة حسّنت واردات الاهراء بنسبة 21% بظرف سنتين فقط واسمح لنا ان نضعها في خانة وقف الهدر في حين بعض مستشاريك يريدون اعادة الوضع كما كان سابقا من خلال ابطال نظام تفريغ البواخر “.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مقتل طفل إثر سقوطه من الطابق الـ 11 في أرض جلول
التالى امن الدولة اوقف سورياً بجرم تزوير رخص سوق عمومية سورية

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة