الرئيس القبرصي زار غرفة بيروت: نسعى لتعزيز العلاقات التجارية

الرئيس القبرصي زار غرفة بيروت: نسعى لتعزيز العلاقات التجارية
الرئيس القبرصي زار غرفة بيروت: نسعى لتعزيز العلاقات التجارية

لبى رئيس جمهورية قبرص نيكوس انستاسياديس دعوة اتحاد الغرف اللبنانية برئاسة محمد شقير، فزار في إطار زيارته الرسمية الى ، على رأس وفد اقتصادي، مقر غرفة وجبل لبنان، حيث عقد لقاء اقتصادي لبناني قبرصي موسع، وجلستا عمل الاولى حول فرص الاستثمار المتبادلة والحوافز الضريبية وقوانين البناء والعقارات، والثانية حول التعاون المصرفي بين البلدين. كما عقدت لقاءات عمل ثنائية بين رجال الاعمال من كلا البلدين.

بعد وصول الرئيس القبرصي الى مقر الغرفة، عقد خلوة مع شقير بحضور الوزراء القبارصة، تناولت أهمية التعاون بين القطاع الخاص في البلدين، واتخاذ الاجراءات المناسبة لتسهيل الاستثمارات المتبادلة والتجارة البينية. وأبدى انستاسياديس خلال الخلوة إعجابه بالقطاع الخاص اللبناني وديناميته والعلاقات القوية التي ينسجها في قبرص والاستثمارات التي يقوم بها”، مبديا استعداد حكومته “لاتخاذ الاجراءات المطلوبة لتنمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين”.

اللقاء الاقتصادي

بعد ذلك، عقد لقاء اقتصادي لبناني – قبرصي موسع، حضره الى الرئيس القبرصي والوفد المرافق وشقير، وزير الدولة لشؤون مكافحة الفساد نقولا تويني، وحشد كبير من الفاعليات الرسمية ورؤساء الهيئات الاقتصادية والجمعيات والنقابات الاقتصادية واكثر من 250 رجل اعمال من البلدين.

الرئيس القبرصي

من جهته، أشاد انستاسياديس بهذا “اللقاء المميز الذي جمع حشدا كبيرا من رجال الاعمال في البلدين”، معربا عن سروره “لرؤية هذا الحشد المميز في غرفة بيروت وجبل لبنان”.

وشدد على “اهمية تفعيل العلاقات الاقتصادية من خلال زيادة الاستثمارات والمبادلات التجارية”، لافتا الى ان “مجلسي الاعمال في البلدين لهما دور هام في هذا الاطار، خصوصا ان العلاقات بينهما متينة وهي تنمو باستمرار”.

وقال: “تجمعنا الكثير من الروابط الجغرافية والاجتماعية لا سيما ان قبرص استضافت اللبنانيين خلال الحرب الأهلية، الذين ساهموا بدورهم في تنشيط الحركة الاقتصادية من خلال النجاحات التي حققوها والمشاريع الرائدة التي نفذوها”.

أضاف: “الشراكة بين القطاع الخاص في البلدين تلقى كل الدعم من الحكومة القبرصية، ونسعى لتوطيدها وتفعيلها”.

وتابع: “خلال اللقاءات التي اجريتها أثناء زيارتي الى لبنان، كان هناك سعي لتعزيز العلاقات التجارية وفرص الاستثمار في كافة المجالات. نثق بالقطاع الخاص اللبناني الذي حقق نجاحات كبيرة في قبرص وفي الخارج، ويهمنا ان تستمر مسيرة التعاون للحفاظ على هذه العلاقات”.

وشدد على “أهمية هذا المسار من التعاون خصوصا بعد الازمة الاقتصادية والمالية في قبرص”، وقال: “القطاع المصرفي القبرصي والوضع النقدي يشهد تحسنا ملحوظا وكذلك مؤشر الاستثمار الى ارتفاع، وقد جاء ذلك نتيجة الاصلاحات التي قامت بها الحكومة القبرصية والتزامها بتحقيق النمو وخلق فرص العمل والاستدامة”. ورحب ب”التعاون مع القطاع المصرفي اللبناني”.

وعرض اهمية قبرص على المستوى الاقتصادي، تجاريا ومصرفيا واستثماريا، داعيا رجال الاعمال اللبنانيين الى الاستثمار في بلاده في مجالات “السياحة والعقار والادوية والمصارف”، لافتا الى أن “اللقاء اليوم سيتناول بشكل معمق التعاون في مجال الطاقة، والغاز”، مؤكدا “تقديم كل التسهيلات اللازمة لرجال الاعمال اللبنانيين الراغبين بالاستثمار في قبرص”.

 

 

المصدر:

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إصابة عنصرين من أمن الدولة بالرصاص في صيدا
التالى توقيت معركة جرود القاع ورأس بعلبك عند قائد الجيش

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة