المواد المضادة للبكتريا في الصابون تؤثر سلباً على الأجنة

المواد المضادة للبكتريا في الصابون تؤثر سلباً على الأجنة
المواد المضادة للبكتريا في الصابون تؤثر سلباً على الأجنة

لينكات لإختصار الروابط

قالت نتائج دراسة جديدة إن تعرّض الحامل للمواد الكيميائية المضادة للبكتريا (تريكلوكربان) التي توجد في بعض منتجات الصابون واللوشن قد يضرّ الجنين. وأظهرت النتائج التي أجريت في معمل أبحاث لورنس ريفيرمور في كاليفورنيا إمكانية انتقال هذه المواد الكيميائية من الأم للجنين أثناء الحمل. وتعتبر مادة تريكلوكربان من بين أكثر 10 مواد ملوثة توجد في مياه الصرف الصحي، ويمكن أن ينتقل تأثيرها بيئياً للإنسان حتى لو لم يتعرّض مباشرة للمياه الملوثة.

وقد نُشرت نتائج الدراسة في مجلة "بلوس وان"، وأشرف على أبحاثها البروفيسورة هيثر إنرايت. وبينت النتائج أن هذه المواد الكيميائية تؤثّر على عملية استقلاب الدهون، والتي يتم فيها هضم المغذيات القابلة للذوبان في الدهون، ومنها: أحادي الغلسرين، والدليسريد، والدهون الثلاثية.

وقالت البروفيسورة إنرايت: "أثبتنا إمكانية انتقال مادة تريكلوكربان من الأم للجنين عبر المشيمة، والرضاعة" وتحث نتائج الدراسة على عدم استخدام منتجات التجميل والعناية بالبشرة الكيميائية أثناء الحمل لتفادي هذا التأثير.

وتحذّر نتائج الدراسة من الآثار السلبية للتعرّض لهذه المواد الكيميائية على الأجنة، مثل مرض التصلّب العصبي، والتأثير على توازن الهرمونات لدى الإناث وأيضاً الذكور بدرجة أقل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى كيف تعرفين أن طفلك يعاني من اضطرابات القلب؟

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة