بالفيديو والصور: الجيش يضرب بيد من حديد ومقتل 6 مسلحين بينهم قيادي من “داعش”

شهدت جرود رأس بعلبك والقاع اللبنانية قصفاً عنيفاً من جانب على تحركات ومواقع لمسلحي تنظيم “” خلال اليومين المقبلين. وذكرت معلومات أن خمسة قتلى سقطوا للتنظيم المذكور الذي يصنفه في خانة الإرهاب، في حين أفاد الجيش عن سيطرته على مرتفعات “عقاب خزعل” بعد إشتباكات مع الإرهابيين ما أدى إلى مقتل 6 مسلحين بينهم قيادي وإصابة 5 عسكريين بينهم ضابط.

وترك هذا القصف العنيف انطباعاً لدى الرأي العام اللبناني ولا سيما السياسي بأن معركة الجيش مع هذا التنظيم بدأت، إلا أن مصدراً عسكرياً أكد لـ”الحياة” أنها لم تبدأ والقصف الذي يحصل هو تمهيدي وروتيني في إطار الضغط على المسلحين”. وقال: “الإعلان عن بدئها سيكون خلال مؤتمر صحافي تعقده قيادة الجيش خلال يومين”.

وكان انطباع بدء المعركة عززه انتقال العماد الى رأس بعلبك ليل الثلثاء، وتفقده عدداً من المراكز واجتماعه مع القادة الميدانيين في غرفة العمليات المنشأة للغاية في رأس بعلبك.

وأكد المصدر العسكري أن الجيش اللبناني “استرجع بعض التلال في جرود رأس بعلبك في منطقة ضهر الخنزير”. وأشار الى “أنه يستكمل انتشاره في وادي حميد بعد انسحاب مسلحي “سرايا أهل الشام” وقبلهم مسلحو “” من الوادي المذكور”.

 

 

 

 

 

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق رئيس المجلس الدستوري: الحلّ بالموازنة وقطع الحساب… و”مش فرقانة معنا الانتقام السـياسي”
التالى ريفي يزور خيمة أهالي العسكريين الشهداء: نقف الى جانبهم حتى تحقيق العدالة

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة