أخبار عاجلة
حريق في منشرة أخشاب في الشيخطابا ولا إصابات -
مجلس النواب ردًا على ترامب: لا توطين ولا تقسيم -
جريصاتي: التوطين لن يحصل لاي نازح في لبنان -

مصدر عسكري: الجيش انجز وضع الخطة الميدانية للهجوم المرتقب على “داعش”

مصدر عسكري: الجيش انجز وضع الخطة الميدانية للهجوم المرتقب على “داعش”
مصدر عسكري: الجيش انجز وضع الخطة الميدانية للهجوم المرتقب على “داعش”

أبلغ مصدر عسكري رفيع المستوى “الديار” ان الثابتة الوحيدة، وسط الكم الكبير من التحليلات والاستنتاجات المتداولة، هو ان الجيش سيخوض حتما عملية عسكرية ضد “” في جرود راس بعلبك والقاع، ما لم يقرر هذا التنظيم الارهابي الانسحاب، سواء من طرف واحد او من خلال التفاوض.

وأكد المصدر ان الكشف عن مصير لدى “داعش” هو امر اساسي بالنسبة الى الجيش، وليس قابلا للتفاوض، بل ان اي مفاوضات مفترضة حول انسحاب “داعش” من جرود القاع وراس بعلبك يجب ان تكون مسبوقة بتوضيح مصير العسكريين، وبعدها يمكن ان يبدأ البحث في كيفية خروج العناصر الارهابية من الجرود.

ولفت المصدر الانتباه الى ان اي تفاوض، مباشر او غير مباشر، في خصوص انسحاب مجموعات “داعش” من الجرود لم يحصل بعد، وحتى الآن لا أحد يفاوض الجيش وليس هناك من وسيط، وبالتالي فان القيادة العسكرية تتصرف على اساس ان المعركة واقعة حُكما.

ويكشف المصدر عن ان الجيش انجز وضع الخطة الميدانية للهجوم المرتقب، وهو ينكب حاليا على استكمال الجهوزية المطلوبة لتنفيذ الخطة، من عتاد وعديد واستطلاع ومسائل لوجستية، مشيرا الى ان توقيت المباشرة في المعركة مرتبط بالانتهاء من التحضيرات العملانية، والجيش سيعلن رسميا عن بدء المعركة عندما يُطلقها.

ويؤكد المصدر العسكري قدرة الجيش على تحرير جرود القاع وراس بعلبك من الارهابيين، بقواه الذاتية، لافتا الانتباه الى ان العقد السياسية التي كانت تقيد حركته في السابق قد فككت.

ويشير المصدر الى انه سبق للجيش في الماضي ان استولى على بعض مواقع الارهابيين في الجرود، وكانت التجربة ناجحة، إلا انها لم تُستكمل حينها بسبب الحسابات السياسية، لافتا الانتباه الى ان الظروف تغيرت والمرحلة الحالية مختلفة عن تلك السابقة.

ويشدد المصدر على ان الوضع في جرود القاع وراس بعلبك لن يبقى كما هو حاليا، وليس مسموحا ان يستمر وجود جيب “داعش” في تلك المنطقة بعد تحرير جرود من “النصرة”، وبالتالي فان هذه البؤرة يجب ان تزول.

ويضيف المصدر : الجيش يستكمل استعداداته لخوض المعركة من دون ان ينتظر شيئا او ان يراهن على تفاوض، أما إذا استفقنا فجأة على رحيل ارهابيي “داعش” وحدهم، فان سبب المواجهة يكون قد انتفى تلقائيا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى امن الدولة اوقف سورياً بجرم تزوير رخص سوق عمومية سورية

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة