أخبار عاجلة
شيء "غير متوقع" قد يكون علاجاً شافياً للخرف -
الثلوج غطّت قمم جرد مربين في الضنية -
كيف تلقى أحمد زكي صدمة منعه من التمثيل أمام سعاد حسني؟ -
خاص بالصور: إضراب للمياومين في مؤسسة كهرباء لبنان -

صقر: مشروع “حزب الله” أكبر من لبنان وضمن مخطط إيران في سوريا

صقر: مشروع “حزب الله” أكبر من لبنان وضمن مخطط إيران في سوريا
صقر: مشروع “حزب الله” أكبر من لبنان وضمن مخطط إيران في سوريا

لينكات لإختصار الروابط

لا يرى النائب في “كتلة المستقبل” عقاب صقر أي تأثير لمعركة جرود على عمل الحكومة، لأن “” منخرط في الحرب في قبل ولادة الحكومة. والمعركة الأخيرة هي جزء من مخطط و”حزب الله” في سوريا. ‎

وإعتبر صقر في تصريح إلى صحيفة “القبس” الكويتية، أن ما يميز هذه المعركة هو أمران:

– أولاً: انطلاقها على خلفية مناخ ممانع، إعلامي وسياسي وشعبي، صوّر التقدم في تلك الجرود وكأنه عملية انتصار على جزء من الشعب اللبناني، وعلى “” بشكل خاص. علما أننا كتيار نعتبر أن إرهابيي “” و”النصرة” أعداء لنا أولا وللشعب اللبناني وللثورة السورية. ولا شيء يثلج صدورنا أكثر من القضاء على هذه الجماعات التي نكلت بالشعبين اللبناني والسوري. مشكلة الوجه الآخر لإرهاب بشار الأسد وشبيحته والميليشيات المنضوية تحت رايته.

– ثانيا: محاولة “حزب الله” توظيف هذه المعركة الهامشية وطنيا للتغطية على مشروعه الذي يعتبر مجرد ساحة مستباحة. يدّعي الحزب اليوم أن هدف معركة جرود لبنانيا خالصاً للدفاع عن الارض والشعب، وهنا نسأل بهدوء: إذا كان الهدف الدفاع عن لبنان لماذا تأخر الموضوع الى ما بعد القصير وحمص ودمشق وأي دفاع عن لبنان يكون في درعا وحلب وادلب وتدمر؟! وأي مصلحة للبنان بالعمل على فتح جبهة لإيران بدماء اللبنانيين في الجولان؟! بل أين مصلحة لبنان في الدفاع عنه في واليمن ، أو في تشكيل خلايا في ؟! وما أثير مؤخراً حول خلايا في ، وعن التحقيقات الكويتية الأخيرة! نسأل هل هناك أراض لبنانية في العبدلي ليتم تشكيل خلايا مسلحة للدفاع عنها؟! وقبل هذا وبعده ثمة سؤال مركزي أين الدولة والشعب اللبناني من كل هذا المشروع؟!

ويضيف صقر: “كل ما سبق يثبت أن مشروع “حزب الله” أكبر من لبنان ولا يراعي الحد الأدنى من المصلحة اللبنانية. وهذا هو السبب في رفع صوت “تيار المستقبل” دفاعا عن لبنان وشعبه وجيشه في مواجهة “النصرة” و”داعش” وأخواتهما، ومشروع “حزب الله” وترهيبه للبنانيين وزج البلد في حروب متناسلة بشعارات فضفاضة تكبر يوما بعد يوم كما الأوهام”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مواقف عون في “الحوار المتلفز” لم تلق صدى إيجابيا في عواصم الخليج

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة