أخبار عاجلة
تيلرسون: تصنيف كوريا الشمالية يردع المتعاونين معها -
مخاطر مالية مقلقة.. والإقتصاد اللبناني معرّض للإهتزاز -
ارتفاع عدد هجمات DDoS بشكل مستمر -

خوري زار المطران درويش: إطلاق خطة اقتصادية شاملة في الأسابيع المقبلة

لينكات لإختصار الروابط

رأى رئيس أساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش أن تستحق اهتماماً أكبر من الدولة.

وأكد أنه إذا أمكن تسريع العمل لإنجاز الأوتستراد العربي، فإن العديد من المعامل والمصانع ستنتقل من العاصمة الى زحلة والبقاع، حيث سيكون هناك سهولة التنقلات.

كلام المطران درويش جاء خلال استقباله في مطرانية سيدة النجاة، وزير الإقتصاد والتجارة رائد خوري، يرافقه النائب السابق سليم عون، حيث أعرب درويش عن الأمل “الكبير بوزارة الإقتصاد اليوم لتخطط لمستقبل الذي يقوم على الإقتصاد والسياحة”.

كما لفت الى أن “المشاريع التي تقوم بها المطرانية، ووضع حجر الأساس للمستشفى المتخصص بالأمراض السرطانية في 20 تموز الجاري، تساهم في إيجاد وظائف وفرص عمل للمواطنين. وسنؤمّن مع الجهات الأسترالية الممولة ما يقارب 3 آلاف فرصة عمل لأهالي زحلة والبقاع، ونحن دائماً على استعداد للمشاركة مع وزارة الإقتصاد أو مع باقي الوزارات بهدف تنمية فرص العمل لأولادنا.”

 

بدوره أكد خوري “اننا واعون جيداً على الوضع الإقتصادي في لبنان عموماً وفي زحلة والبقاع خصوصاً، لديكم مشاكل كبيرة جداً: العمالة الأجنبية والمؤسسات التي تنافس المؤسسات اللبنانية، بالإضافة الى الحدود التي كانت مصدر رزق للعديد من المؤسسات في المنطقة. اليوم الجهد سينصبّ على الوضع الإقتصادي، وهو في وجدان وعقل وقلب فخامة رئيس الجمهورية ومن أولوياته، خصوصاً بعدما أصبح قانون الإنتخاب خلفنا.”

وأضاف: “أتمنى اليوم أن يكون الوضع الإقتصادي أولوية لدى الجميع، وهذا ما نسعى اليه. في الأسابيع المقبلة ستسمعون عن خطة اقتصادية شاملة، تضع الدولة أولوياتها، ولأول مرة تكون للدولة يدٌ في تنمية هذه القطاعات، لأن الورثة الإقتصادية التي ورثناها هي كبيرة وصعبة، لدينا حمل كبير، لدينا 75 مليار دولار دين، فوائد 6 مليار دولار تشكل 30 في المئة من الناتج القومي، ولدينا إدارة مثقلة بالموظفين، لدينا 40 في المئة من موازنة الدولة تصرف على المعاشات و 1 في المئة فقط للإستثمار. القطاع الخاص وعن طريق الـBOT  هو المنقذ الوحيد للنهوض بالإقتصاد”.

وختم خوري بالقول: “ما يطمئن اليوم هو وجود اتفاق سياسي في البلد يسهّل وضع الخطة الإقتصادية التي فيها مصلحة لكل لبنان بكل مناطقه وطوائفه”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مواقف عون في “الحوار المتلفز” لم تلق صدى إيجابيا في عواصم الخليج

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة