أخبار عاجلة
ديباجة.. ما حدا بياخد محل الأكسلانس -
دبابة إسرائيلية تطلق قذيفة على موقع سوري في الجولان -
فرنسا تبحث عقد اجتماع دولي حول أزمة لبنان -
حكومة اليمن تطالب الجامعة العربية بالحزم مع إيران -
بوتين وأردوغان يتفقان على الحل السياسي في سوريا -
ماذا تعرف عن 4 مدرعات عربية الصنع؟ -
قاسم هاشم: نرفض تصنيف “حزب الله” بالمنظمة الارهابية -

مخاوف متبادلة من تحفظات تُسقط قانون الإنتخاب في مجلس النواب لمصلحة “الستين”

مخاوف متبادلة من تحفظات تُسقط قانون الإنتخاب في مجلس النواب لمصلحة “الستين”
مخاوف متبادلة من تحفظات تُسقط قانون الإنتخاب في مجلس النواب لمصلحة “الستين”

يقول رئيس مجلس النواب ان يوم غد الاربعاء، يفترض ان يكون يوم الحسم الإنتخابي او يوم الفصل، في حين أكد رئيس الدمهورية العماد ورئيس الحكومة ، بعد لقائهما في بعبدا، على ضرورة انجاز قانون الإنتخاب في اسرع وقت.

وكما هو معروف، فإن المشكلة ما زالت اياها، اي “الصوت التفضيلي” وتمثيل المغتربين، يضاف الى ذلك قلق البعض من تمرير القانون في مجلس الوزرا ، رغم التحفظات التي ستجري عليه، ومن ثم تهريبه في مجلس النواب .

هذا البعض المنتمي الى الاحزاب المستبعدة عن مطبخ القانون، يخشى من فكرة طرحه على المجلس النيابي بمادة وحيدة، بحيث يفرض على اللبنانيين بكل ما فيه من ثغرات وهنات.

وقد عرضت مصادر قريبة من الحكومة لصحيفة “الأنباء” الكويتية، الاحتمالات المتعلقة بقانون الإنتخاب ، بين اليوم وغدا، فهي تتوقع انجازه في مجلس وزراء الاربعاء، بالتوافق، واحالته الى مجلس النواب مقرونا بتأجيل الإنتخابات الى شهر آذار المقبل.

وثمة افتراض آخر، ان تكون هناك تحفظات على القانون من جانب وزراء معنيين، وفي هذه الحالة سيتخطى هذه التحفظات ويحيل القانون مع التحفظات الى مجلس النواب! هنا تضع المصادر علامة استفهام كبيرة حول موقف الرئيس نبيه بري هل يأخذ بالتحفظات ويطرح القانون على بساط المناقشة والتصويت؟ وماذا لو لم يأت التصويت لصالح القانون؟

في هذه الحالة، تخشى المصادر الوزارية القريبة من بعبدا، ان يكون ثمة فخ نصبه لها رئيس مجلس النواب ، عبر اسقاط القانون المطروح، ووضع الآخرين امام حتمية الاعتماد على قانون “الستين” النافذ، اي قانون الستين، الذي سبق ان تحدث عنه الرئيس ميشال عون والبطريرك بشارة ، كقانون نافذ يمكن الاعتماد عليه عند الضرورة.

المصادر عينها، نفت كل ما قيل عن التوافق على طروحات خلافية، فالوزير جبران باسيل ، مثلا ما زال يصر على طرحه المتعلق بطائفية هذا الصوت، في مقابل موقف “الثنائي الشيعي” وآخرين المصرين على اخراج هذا الصوت من القيد الطائفي. وكذلك مطالبة باسيل بنقل المقعد الماروني من إلى البترون ، وتمثيل المغتربين.

المصادر الوزارية تقول ان الرئيس سعد الحريري يريد إبعاد النقاشات عن مجلس الوزراء ، لذلك فهو يفضل بت المسائل الخلافية قبل عرض مشروع القانون على مجلس الوزراء الأربعاء، أي في غضون الساعات القليلة المتبقية. ولهذه الغاية زار الحريري الرئيس عون في بعبدا ، ورأس اجتماعا أمس في بيت الوسط.

بدوره، الرئيس نبيه بري لفت الى أهمية الاتصالات المتوقعة قبل انعقاد جلسة مجلس الوزراء. ورأى أمام زواره أن يوم غد الاربعاء يفترض ان يكون يوم الحسم أو يوم الفصل، بانجاز القانون الإنتخابي ، وأنه تشاور مع الرئيس الحريري حول جلسة مجلس الوزراء ، واستعجله إنجاز القانون “فإذا تم ذلك وأحالوه إلي في اليوم عينه نطبعه ونوزعه على النواب في اليوم نفسه، وعندها اثبت موعد الجلسة التشريعية يوم الجمعة المقبل”.

وتخشى مصادر نيابية ان يفضي تصلب الوزير باسيل ، بوجوب تخصيص ستة نواب من أعضاء المجلس للمغتربين، وهو ما يرفضه “” و”أمل”، إلى الاطاحة بالقانون.

وفي هذا المجال قال بري: لا يزايدن أحد علينا في موضوع المغتربين وانا الذي استحدثت وزارة للمغتربين وغيري ألغاها، وبالتالي انا لست ضد تمثيل المغتربين لكن قبل ذلك يجب ان تتوافر الشروط والإمكانات لذلك. لكننا نرفض خفض عدد النواب، من خلال فرز ستة منهم للمغتربين واعتبر ذلك مرفوضا.

وقالبري: لقد سمعت من الرئيس عون أنني أول مسلم يقبل بقانون الـ 15 دائرة، وهو صاحب هذا المشروع، لقد وافقنا على مشروعهم الذي اتفقوا عليه في بكركي، ثم فوجئنا بالشروط تلو الشروط، معلنا رفضه نقل مقعد طرابلس الماروني، بينما لا يمانع في نقل المقعد الانجيلي الى دائرة الأشرفية في .

المصدر:

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حرّاس العدالة إقترعوا… إندريه الشدياق نقيباً للمحامين
التالى بالفيديو: صورة الحريري ملطخة بالـ”الأحمر” على طريق المطار

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة