لماذا اختار عون الاطلالة المباشرة على الهواء عوض الكلمة المسجلة؟

لماذا اختار عون الاطلالة المباشرة على الهواء عوض الكلمة المسجلة؟
لماذا اختار عون الاطلالة المباشرة على الهواء عوض الكلمة المسجلة؟

قارب رئيس الجمهورية “بواقعية” انجازات السنة الاولى من عهده، مجددا التأكيد على ثوابته السياسية داخليا وخارجيا دون مفاجآت تذكر، وذلك في لقاء مفتوح مع وسائل الاعلام اللبنانية المرئية، في تجربة تحتاج الى كثير من المراجعة حول جدواها لما اصابها من “تشتيت” للافكار حيال اكثر من ملف اساسي ومهم بسبب “تشاطر” البعض وغياب “الانضباط” الذي حال دون جنوح البعض الاخر نحو “مماحكات” سياسية تعكس الانقسام اللبناني لكنها تجاوزت حدود اللياقة في حضرة رئيس البلاد…

وبحسب اوساط سياسية مطلعة على التفاصيل المحيطة بهذا اللقاء فان الاطلالة المباشرة على الهواء، وعدم الاستعاضة عنها بكلمة مسجلة يتلوها الرئيس امام اللبنانيين لتقويم سنته الاولى في بعبدا، كان الهدف الاول منها تقديم صورة مختلفة عن العهد، وكذلك اعطاء “السلطة” الرابعة الحق في لعب دور “الرقابة” “والمحاسبة” نيابة عن الرأي العام اللبناني، لكن الجزء الاهم من هذه الاطلالة جاء للرد على الكثير من “الشائعات” وبعض “التقارير” الدبلوماسية التي كانت ترصد “صحة” رئيس الجمهورية خلال الاشهر القليلة الماضية، وقد ورد في احد التقارير الذي رفعته سفارة غربية في مؤخرا ان الرئيس تعرض تكرارا ومرارا “لوعكات” صحية استدعت نقله الى المستشفى اكثر من مرة بعيدا عن الاعلام، وجاءت هذه المقابلة المفتوحة على الهواء، لتثبت عدم صحة كل هذه الشكوك وتؤكد ان الرئيس “بصحة جيدة”، وهو ما لاحظه الجميع بالامس..

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مواقف عون في “الحوار المتلفز” لم تلق صدى إيجابيا في عواصم الخليج

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة