أخبار عاجلة
سكايب يختفي من متاجر التطبيقات -
12 طريقة طبيعية تقضي على "حرقة المعدة" فوراً -
محفوض: لا استقلال فعلي الا بدولة حاكمة غير محكومة -
الأغذية المسببة للحساسية خلال الحمل تقوي مناعة الرضيع -
الشرطة القضائية تحضر الى منزل مرسال غانم مجددًا -
"غوغان - رحلة تاهيتي": عملية تجميل لـ"مغامرة" فرنسية -
"الرؤية" بعيني جون برجر -
استخراج سحلية ضخمة من جوف ثعبان! (فيديو) -

تصريحات روحاني “تتفاعل” في لبنان

تصريحات روحاني “تتفاعل” في لبنان
تصريحات روحاني “تتفاعل” في لبنان

لينكات لإختصار الروابط

استغربت مصادر في 8 آذار الحملة على تصريحات الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني، خصوصا تعليقات رئيس الحكومة ، وتتساءل: هل هي مجرد مزايدات انتخابية داخلية؟ أم أن هؤلاء يعيشون في كوكب آخر ولا يدركون ما يحصل من حولهم؟ وتقول: إذا سئل الرئيس الأميركي عما إذا كان من الممكن، في وسوريا ولبنان وشمال أفريقيا والخليج، اتخاذ قرار حاسم من دون أخذ الموقف الإيراني في الاعتبار؟ فلن يتمكن من نفي ذلك؟ وسيؤكد المؤكد الذي لا ينكره إلا من يهوى دفن رأسه في الرمال، ويعيش حالة إنكار للواقع.

هذه الأوساط تشير الى أن رئيس الحكومة سعد الحريري يدرك جيدا أن سياسات طهران في المنطقة تمر عبر حارة حريك، وهو يعرف مثل الآخرين أن الكلمة الفصل تبقى للأمين العام ل‍ السيد الذي يحظى بثقة عمياء من المرشد الأعلى السيد علي خامنئي، ومن قيادة الحرس الثوري وعلى رأسها الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس، الذي يحظى بقناة اتصال مفتوحة مع السيد، ويوما ما سيتم نشر بعض ما تم اتخاذه من قرارات بين الرجلين كان لها التأثير الكبير في قلب الموازين على امتداد الجبهة المفتوحة من والعراق وسوريا وصولا الى .

والرئيس سعد الحريري جاء الى رئاسة الحكومة بتسوية رئاسية كان بندها الأول انتخاب حليف حزب الله رئيسا للجمهورية، والرئيس لا يخفي انتماءه الاستراتيجي لمحور المقاومة، ولولا تنازل الحريري في هذا الملف، لما عاد الى السرايا الحكومية، أي أنه عاد الى موقعه بمباركة إيرانية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الحريري سيحاول تصويب التسوية.. ولكن
التالى اللقاء بين عون والحريري سيجيب على تساؤلات عدة

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة