أخبار عاجلة
الزغبي: لبنان يحتاج إلى حكمة فوق العادة -
الحجار: الحريري ملتزم بالتسوية ولكن يجب النأي بالنفس -
السلطة الفلسطينية تحذر واشنطن: سنجمد العلاقات -
مصورة فرنسية: أبحث عن هذا الصبي الروسي! -

حسن خليل يطلق تطبيقاً خلوياً جديداً يتضمّن 6 خدمات عقارية إلكترونياً

حسن خليل يطلق تطبيقاً خلوياً جديداً يتضمّن 6 خدمات عقارية إلكترونياً
حسن خليل يطلق تطبيقاً خلوياً جديداً يتضمّن 6 خدمات عقارية إلكترونياً

أطلق وزير المال علي حسن خليل الخدمات الالكترونية الجديدة التي وضعتها المديرية العامة للشؤون العقارية قيد التنفيذ اعتباراً، وذلك في حفل اقيم قبل ظهر الأربعاء حضره عدد من المديرين العامين وممثلين عن مختلف المؤسسات الرسمية والشخصيات الاقتصادية والاجتماعية وسفراء ورجال دين وحشد من المهتمين .

الوزير خليل ألقى كلمة شدّد فيها على أهمية التطوير مشيراً إلى ان التطورات السياسية التي حصلت على مستوى البلد واعادة انتظام الحياة السياسية والمؤسساتية يضعنا امام مسؤولية استثنائية في ان نحدث تغييراً حقيقياً في عمل الدولة ، على طريق الحكومة الالكترونية والإصلاح .

وجاء في كلمة الوزير حسن خليل عن الموازنة والتصحيح المالي والاقتصادي:

“اليوم نشهد معاً خلال هذه المرحلة على إعادة تصحيح في واقعنا المالي والاقتصادي من خلال الموازنة العامة التي أُقرّت عن العام 2017 وقيل فيها الكثير ونعرف أنها أتت متأخرة، ولكنّها أتت لتُحدّث تغييراً حقيقياً يعيدنا إلى انتظام العمل المالي الذي كان خلال 12 عاماً مفقوداً نتيجة غيابها. والأهم اليوم أننا سنؤسّس على ما أُقر في موازنة 2017 لنُقرّ موازنة جديدة للعام 2018 بأسرع وقت ممكن، فيها نظرة ورؤية إصلاحيّة نحو الأمام وفيها بعض الخطوات التي يمكن أن تعزّز ليس فقط الشفافيّة وإدارة المال العام والسيولة والنفقات، ولكن تعزّز بطريقة أو بأخرى الحركة الاقتصادية إذا استطعنا نتيجة مجموعة الإجراءات التي يمكن أن نضمّنها إيّاها. نحن على ثقة بأننا سائرون على الطريق الصحيح، سائرون باتجاه إعادة بناء الآليات التي يفترضها وجود الدولة ومنها الموازنة العامة، وأن تأتي منسجمة مع تطلّعات الجميع نحو التحسين والتطوير ومواكبة كل ما له علاقة بضبط النفقات والهدر وتحسين الجباية وتحريك كل ما يتصل بالإجراءات الضريبيّة التي لا تؤذي بل تساعد على وتحريك كل وضعنا العام.”

الموقف السياسي : الانتخابات

“نحن مهتمون أيضاً اليوم اهتماماً شديداً باستقرارنا السياسي وأولى عناوين هذا الاستقرار أن ننتبه ونلتزم، ونحن ملتزمون، بإجراء الانتخابات النيابيّة في مواعيدها. ربما البعض يعتقد أنّ هذه المسألة لا علاقة لها مباشرة بما نتحدّث فيه، ولكن من دون انتظام في الحياة السياسيّة لا يمكن أنْ يحصل انتظام في عمل الدولة ومؤسّساتها. والإرباك ينعكس على كل الوقائع وبالتالي علينا أن نحافظ على استقرارنا السياسي المحصّن أمنياً بشكل استثنائي نتيجة جهود ومختلف الأجهزة الأمنيّة، وقد حققنا، نحن الدولة الصغيرة، الإنجاز الكبير في مواجهة الإرهاب واستطعنا دحره وحماية حدودنا، وبالتالي تعزيز ثقة الناس بهذا الاستقرار الأمني الذي يجب أن يتعزّز أكثر بأنّ مسيرة عملنا السياسي تتّجه نحو المكان الصحيح بعد انتخاب رئيس للجمهوريّة وتشكيل حكومة، والتي يجب أن تُستَكمَل بانتخاب مجلس نيابي جديد. لقد خطونا خطوة أساسيّة نحو تطوير نظامنا الانتخابي باعتماد النسبيّة، ولكن هناك الكثير من الثغرات والكلام حول آليّات وتقنيّات يمكن أن تعيق تطبيق هذا القانون. ولكن ما نقوله بكل حسم ووضوح وصراحة: لن يكون هناك تأجيل للانتخابات النيابيّة والتي ستجري وفق القانون الجديد وبالآليات التي يسمح بها هذا القانون والتي احتطنا لها في معرض نقاشه في المجلس النيابي. لا خوف على الإطلاق من تأمين آليات تطبيق هذا القانون وبالتالي علينا كلبنانيّين مقيمين وكمغتربين في أرجاء العالم أن نستعد وأن نحضّر أنفسنا وأن نعمل جادين من أجل إنجاز هذا الاستحقاق في وقته المحدّد.

نقول هذا الكلام لنعود إلى البداية، إلى أننا واثقون من قدرة وطننا على القيامة. وواثقون من قدرة هذا الوطن الصغير الذي انتصر على العدوان وعلى الإرهاب وانتصر على ذاته في مواجهة تحدّيات الاشتباك السياسي الداخلي على مدى سنوات أنّ باستطاعة هذا الوطن، بإرادة أبنائه وبإرادة المخلصين فيه وبإرادة النُخب التي ما زالت متعلّقة وتُعلّق الآمال الكبيرة على وجودها فيه، أنْ ينتصر وأن يَقوى أكثر وأن يتعزّز وأن نفتخر به كما كنّا على الدوام”.

إلى مزيد من العمل أكثر بكثير من الكلام، إلى مزيد من الإجراءات التي تعيد وتعيد الثقة، إلى مزيد من الخطوات التي يجب أن نتحمّلها جميعاً على مستوى إداراتنا ومؤسّساتنا المختلفة، وإلى أن نلتقي في الإعلان عن مشروع جديد، شكراً لكم جميعاً.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق زيارة الحريري للقاهرة ستكون لشكر السيسي
التالى مواقف عون في “الحوار المتلفز” لم تلق صدى إيجابيا في عواصم الخليج

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة