أخبار عاجلة

السعودية توطن قطاع تأجير وتوجيه السيارات

السعودية توطن قطاع تأجير وتوجيه السيارات
السعودية توطن قطاع تأجير وتوجيه السيارات

السعودية توطن العمالة في أوبر وكريم لتوفير 200 ألف وظيفة

أبرمت وزارة العمل السعودية، وهيئة النقل العام في البلاد، يوم الإثنين، مذكرة تفاهم لتوطين العمالة في قطاع تأجير السيارات وتوجيهها (خدمتا أوبر وكريم لنقل الركاب)، تتيح على إثرها توفير 200 ألف فرصة عمل للسعوديين.

وحسب بيان صحافي للوزارة نقلته وكالة "الأناضول" فإن مذكرة التفاهم تنص على تنفيذ البرامج التدريبية والتعاقدية مع جهات متخصصة، في مزاولة نشاط نقل الركاب، إضافة إلى توطين الوظائف في منافذ البيع لنشاط تأجير السيارات.

كما تنص المذكرة، على استمرار تخصيص العمل بتوجيه المركبات الخاصة على السعوديين المشتركين مع شركتي "أوبر" و"كريم"، "الذي سيسهم خلال الثلاث سنوات القادمة في إيجاد 200 ألف فرصة عمل في نقل الركاب وقطاع تأجير السيارات، وتشغيل العمل الجزئي والدائم".

كانت وزارة العمل قد أصدرت عدد من القرارات خلال الأشهر القليلة الماضية في مسعى نحو تسريع عملية توطين الوظائف، منها قرار في أبريل/نيسان الماضي بحصر العمل بالمراكز التجارية المغلقة (المولات) بالمملكة، على السعوديين والسعوديات. 
كما أصدرت وزارة العمل بالتنسيق مع وزارة الصحة قراراً أوائل الشهر الجاري بوقف استقدام أطباء أسنان أجانب من الخارج، لإتاحة فرص العمل للأطباء السعوديين والسعوديات. 
وأعلنت الوزارة في مارس/ آذار الماضي عن آلية جديدة تتعلق باستقدام العمالة الوافدة، بهدف توفير فرص عمل للمواطنين، وذلك بعد أيام من إعلان الوزارة أنها ستعمل على خفض سيطرة الأجانب على ما وصفته بـ "الوظائف الحرجة"، عبر رفع نسب توطين السعوديين في هذه الوظائف.
كذلك أصدرت مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) في فبراير/ شباط الماضي، قراراً يلزم شركات التأمين وشركات المهن الحرة بالعمل على توطين جميع الوظائف المتعلقة بإدارات مطالبات المركبات، ويشمل ذلك فروع ومراكز استقبال المطالبات، والمعاينين، وإدارة الحطام، والاسترداد، كذلك توطين جميع الوظائف المتعلقة بإدارات العناية بالعملاء، والوظائف المتعلقة بمهام معالجة الشكاوى، وذلك لجميع فروع التأمين.

ووفق أنظمة وزارة العمل فإن الشركات الأجنبية العاملة بالمملكة يتوجب عليها تعيين مواطنين سعوديين في مناصب قيادية خلال السنوات الخمس الأولى من عملها في السوق السعودية، كما ستُلزم بتدريب أكثر من 30% من الموظفين السعوديين.  
وتسعى المملكة عبر "التحول الوطني" إلى توفير 450 ألف وظيفة للسعوديين، وإحلال 1.2 مليون وظيفة للمواطنين بحلول 2020.

(العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جوائز ماريتايم ستاندرد تحظى مجدداً برعاية ملكية

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة