أخبار عاجلة
تدابير سير في عدد من المناطق اللبنانية -
بيروت في الصدارة بين أكثر مدن العالم وديةً -
ابي خليل: اكتملت المنظومة الحديثة للبترول -
جابر: التمديد مرفوض -

1.87 مليار دولار قيمة الصادارت غيرالنفطية منذ بداية العام

ووفقاً للتقرير، فقد بلغ إجمالي قيمة الصادرات القطرية غير النفطية خلال الأشهر الأربعة الأولى من عام 2017 نحو 6.27 مليارات ريال، أي نحو 1.87 مليار دولار.

وأشار التقرير الذي أعدته كل من إدارة البحوث والدراسات وإدارة شؤون المنتسبين بالغرفة، اعتماداً على شهادات المنشأ التي أصدرتها الغرفة خلال شهر أبريل/ نيسان الماضي، إلى أن هذه الصادرات قد توجهت إلى 61 دولة مقارنة بنحو 58 دولة في مارس/ آذار الماضي.

وتصدرت مجموعة دول مجلس التعاون قائمة الكتل والمجموعات الاقتصادية باستيعابها 47.8% من إجمالي الصادرات القطرية غير النفطية خلال الشهر المذكور، في حين جاءت مجموعة الدول العربية، عدا دول مجلس التعاون، في المرتبة الثانية 32.8%.

وتصدرت الغازات الصناعية سلع الصادرات تلتها سبائك وقواطع وقوالب الألمنيوم ثم الأسمدة الكيماوية وعروق الصلب والوترين، وشملت سلع الصادر مصنوعات قطرية أخرى مثل البولي ايثلين والدقيق ورولات وأنابيب وأكياس البلاستيك والمنظفات.


مؤشرات مهمة

وفي تعليقه على التقرير، أكد صالح بن حمد الشرقي المدير العام للغرفة على أهمية البيانات الإحصائية، خاصة تلك المتعلقة بتجارة البلاد الخارجية وبالمؤشرات الاقتصادية القومية الأخرى.

وقال إنها "تعتبر مرآة تعكس واقعاً محدثاً لأحد الجوانب الاقتصادية المهمة في الدولة، ألا وهو جانب التجارة الخارجية"، مؤكداً حرص الغرفة على المضي قدما في إصدار مثل هذه البيانات الإحصائية التي يستفيد منها كثير من الجهات ذات الاهتمام بالنشاط الاقتصادي في الدولة، سواء كانت هذه الإصدارات شهرية أو فصلية أو سنوية.

2cd402c5fa.jpg
أهم الصادرات (العربي الجديد)

وبحسب البيان، فقد توجهت الصادرات القطرية خلال شهر أبريل/ نيسان الماضي، إلى نحو 17 دولة عربية بما فيها دول مجلس التعاون الخليجي، و12 دولة أوروبية بما فيها تركيا، إضافة إلى 10 دول آسيوية عدا الدول العربية، و17 دولة أفريقية، ودولتين من الشمالية ودولتين من أميركا الجنوبية بالإضافة إلى أستراليا.

وقال الشرقي "تدل الأرقام على الانتشار الواسع لوجهات السلع القطرية، خاصة إذا أخذنا بالاعتبار أن هذه الصادرات لا تشمل الصادرات النفطية حيث يمكن بإضافتها أن يرتفع عدد الدول التي تستقبل الصادرات القطرية إلى أكثر من ذلك".

زيادة الدول المستقبلة الصادرات

أشار التقرير إلى أن قطاع الصناعة لا يزال القطاع المسيطر على الصادرات غير النفطية خلال شهر أبريل/ نيسان، ما يدل على تطور هذا القطاع وتنامي مساهمته في عائدات البلاد من بين القطاعات غير النفطية الأخرى، وبحسب التقرير، ارتفع عدد الدول المستقبلة للصادرات القطرية خلال شهر أبريل/ نيسان مقارنة مع شهر مارس/ آذار.

وأشار التقرير إلى استحواذ مجموعة دول مجلس التعاون الخليجي على 47.8% من إجمالي الصادرات القطرية غير النفطية خلال شهر أبريل/ نيسان 2017 بإجمالي صادرات بلغت قيمته 634.8 مليون ريال، مسجلة انخفاضاً عن الشهر السابق، والذي استوعبت فيه الأسواق الخليجية ما قيمته 1.372 مليار ريال.

في المرتبة الثانية تأتي مجموعة الدول العربية،عدا دول مجلس التعاون بإجمالي صادرات بلغت قيمتها 435.4 مليون ريال، وهي تمثل ما نسبته 32.8% من إجمالي الصادرات القطرية غير النفطية خلال شهر أبريل/ نيسان، محققة ارتفاعا في استيعابها الصادرات القطرية غير النفطية عن شهر مارس/ آذار السابق، والذي استوعبت فيه ما قيمته 100 مليون ريال.

f5b34bb81a.jpg
نسبة توزيع الصادرات غير النفطية (العربي الجديد) 

الأسواق الآسيوية

وجاءت مجموعة الدول الآسيوية عدا الدول العربية في المرتبة الثالثة باستقبالها ما قيمته 169.1 مليون ريال من الصادرات القطرية خلال الشهر المذكور، وهو ما يعادل 12.7% من إجمالي الصادرات خلال هذا الشهر، وفي المرتبة الرابعة تأتي مجموعة الدول الأوروبية، بما فيها تركيا، حيث استقبلت أسواقها نحو 5.2% من الصادرات القطرية غير النفطية وبقيمة 69.2 مليون ريال ثم تأتي مجموعة الدول الأفريقية عدا الدول العربية ودول أميركا الجنوبية ثم دول أميركا الشمالية، ثم أخيراً أستراليا بنسب بلغت 1.4% و0.05%، 0.04% و0.01% على التوالي.

وأشار التقرير إلى أنه عند مقارنة قيم توجهات الصادرات القطرية غير النفطية بين شهر أبريل/ نيسان 2017 ونظيره من العام السابق أبريل/ نيسان 2016 يتبيّن أن مجموعة دول مجلس التعاون الخليجي قد حققت ارتفاعاً في حجم استقبالها للصادرات القطرية حيث ارتفعت قيمة الصادرات التي استقبلتها أسواق دول المجلس من نحو 436.4 مليون ريال في أبريل/ نيسان 2016 إلى نحو 634.8 مليون ريال في أبريل/ نيسان 2017 وبنسبة ارتفاع وصلت إلى نحو 45%، وكذلك مجموعة الدول العربية عدا دول مجلس التعاون حيث ارتفع حجم استيعابها الصادرات القطرية غير النفطية من 332.3 مليون ريال في أبريل/ نيسان 2016 إلى 435.4 مليون ريال في أبريل/ نيسان 2017.

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وزير المالية البرازيلي يدعو للصلاة من أجل إنقاذ الاقتصاد
التالى الأردن يرفع أسعار المحروقات

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة