"أيام الفيلم اليمني": مشهد اثني عشر عاماً

"أيام الفيلم اليمني": مشهد اثني عشر عاماً
"أيام الفيلم اليمني": مشهد اثني عشر عاماً

رغم ذلك اهتمّ اليمنيون بمتابعة الفن السابع من خلال صالات العرض التي تأسّست في معظم المدن وتجاوزت الخمسين عند إعلان الوحدة بين وعدن عام 1991، ويعود الفضل في تشييد أغلبها إلى حمود الهاشمي الذي شغل موقع "ناظر السينما" في حكومة الجنوبي، لكن معظم تلك الصالات أغلقت نتيجة الإهمال الرسمي وعدم صيانتها، وسيطرة قوى محافظة معادية للفنون والثقافة خلال العقدين الماضيين.

في السنوات الأخيرة، قدّم مخرجون يمنيون شباب أعمالهم التي عاينت الانتفاضة والأسباب التي أدّت إلى اندلاعها والواقع المؤلم الذي تعيشه بلادهم اليوم، وشاركوا في العديد من الملتقيات الدولية التي خصّصت بعضها أو جزء منها للتعريف بهم، وآخرها "أيام الفيلم اليمني" التي انطلقت مساء أمس في "الهيئة الملكية للأفلام" في عمّان وتتواصل حتى بعد غدٍ الأربعاء.

عُرض في ليلة الافتتاح الفيلم الوثائقي القصير "ليس للكرامة جدران" (2012) لـ سارة إسحاق، وتبعه نقاش مع مخرجته التي تناولت في عملها "ميدان التغيير" في صنعاء عام 2011، ومشاهد الاحتجاج السلمي ضد استبداد النظام وبطشه، كما قدّمت المخرجة في اليوم نفسه فيلمها التسجيلي الطويل "بيت التوت" (2013)، ويروي حياة فتاة نشأت في صنعاء لأب يمني وأم اسكتلندية، حيث تهاجر مع والدتها في السابعة عشرة من عمرها إلى اسكتلندا، ثم تعود بعد عقدٍ إلى بلدها وهو على أعتاب ثورة.

عند الثامنة من مساء اليوم الإثنين، تُقدّم عدّة أفلام قصيرة هي: "اليمن – أجرة" لـ محمد الأشول وسارة ساري ومجد فؤاد، و"معادوش تمثيل" لـ أسامة خالد وأحمد القدسي وضياء الأديمي، و"حق لقمة العيش" لـ أمل اليريسي وياسر شرف ومحمد الشاحذي، و"عزوبية حرب" لـ محمد الأغبري وسامي شمسان وأحمد الهجري، و"وطن محطم" لـ عبد الرحمن حسين، و"مغادرة" لـ إيبي إبراهيم، و"داخل اليمن" لـ كارلا بوراس.

يُعرض مساء الثلاثاء "يوم جديد في صنعاء القديمة" (2005) لـ بدر بن هرسي، وتُختتم الأيام بالفيلم الوثائقي "سقطرى: الأرض الخفية" (2015) لـ كارلوس كاردلوس الذي يصوّر ثقافة مختلفة يعيشها أهل جزيرة سقطرى اليمنية في المحيط الهندي، تتعلّق بطقوسهم الروحية وعاداتهم في منطقة شبه معزولة عن العالم.

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أكثر من كل حمام العالم

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة