حضور عربي في "نظرة خاصة" بمهرجان كان السينمائي

حضور عربي في "نظرة خاصة" بمهرجان كان السينمائي
حضور عربي في "نظرة خاصة" بمهرجان كان السينمائي

تشهد الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي الدولي -التي انطلقت مساء أمس الأربعاء وسط إجراءات أمنية مشددة- عرض عدد من الأفلام العربية في أقسام مختلفة من المهرجان باستثناء المسابقة الرسمية التي يتنافس فيها 19 فيلما على جائزة السعفة الذهبية.

وتحضر السينما العربية في قسم يعتبر بمثابة المسابقة الثانية بالمهرجان ويحمل اسم "نظرة خاصة" من خلال الفيلم الجزائري "طبيعة الوقت" للمخرج كريم موساوي الذي تم إنتاجه العام الجاري بشكل مشترك بين وفرنسا وألمانيا وقطر.

كما تشهد نفس المسابقة -التي يتنافس فيها عادة مخرجون من الجيل الصاعد ذوو أساليب مختلفة في السرد- فيلم "على كف عفريت" للمخرجة التونسية كوثر بن هنية، وهو إنتاج مشترك بين تونس وفرنسا والسويد والنرويج ولبنان وسويسرا وألمانيا وقطر.

في مسابقة "الأفلام القصيرة" سيتم عرض الفيلم الفلسطيني الدانماركي "رجل يغرق " للمخرج مهدي فليفل.

ويعرض فيلم "منع" للمخرج الفلسطيني الشاب نورس أبو صالح، ويتناول قضية منع دخول رعايا بعض الدول العربية والإسلامية ، وفق مرسوم أصدره الرئيس الأميركي دونالد ترمب، وأثار ضجة عالمية.

وإلى جانب فيلمي "على كف عفريت" و"طبيعة الحال" تشارك أيضا أفلام حصلت على دعم من مؤسسة الدوحة للأفلام في إطار "برنامج المنح" بعضها حظي بإشراف وتوجيه من خبراء قمرة، وهو الملتقى السينمائي الذي تقيمه المؤسسة لتعزيز الجيل القادم من المواهب السينمائية.

وتقدم بعض تلك الأفلام في فئة العروض الموازية في قسم الشاشة الصغيرة، وهي "والي" (بوركينا فاسو وفرنسا وقطر/ 2017) من إخراج بيرني جولدبلات، وفيلم "علي معزة وإبراهيم" ( والإمارات وفرنسا وقطر/ 2016) من إخراج شريف البنداري.

من جهة أخرى، يتوقع أن يطلق مركز السينما العربية "جوائز النقاد" خلال الدورة الحالية من "كان السينمائي" وذلك في إطار السعي لتواصل السينمائيين العرب مع شبكات الإنتاج العالمي بمجال الفن السابع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وفاة أسطورة الكوميديا الأميركية جيري لويس
التالى ظاهرة استئجار المعجبين... حفل نوال الزغبي في جرش يطرح التساؤلات

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة