أخبار عاجلة
السفير السعودي الجديد إلى لبنان الاثنين -
“الوزاري العربي” يصعد ضد إيران… ولبنان تحت الضغط -
بيروت تنتظر الحريري.. وأسهم إعادة تكليفه ترتفع -
فاران يُنقذ ريال مدريد من هدف عن خط المرمى -

"مهرجان ابن بطوطة": تاريخ من الترحال والشغف

"مهرجان ابن بطوطة": تاريخ من الترحال والشغف
"مهرجان ابن بطوطة": تاريخ من الترحال والشغف

من ضمن الفعاليات، ينظم "متحف محمد السادس لحضارة الماء" عند الثالثة من بعد ظهر اليوم، محاضرة بعنوان "الماء والإنسان: السلام والتعايش"، وفي الوقت نفسه تقام محاضرتان في "المركز الثقافي أحمد بوكماخ" تحت عنوان "إرث ابن بطوطة"، و"صورة العربي عبر رحلة ابن بطوطة".

ومن عروض اليوم أيضاً مسرحية "الإرهاب على الباب" للفرقة الأردنية "زعل"، ويتبعها حوار مفتوح مع الجمهور حول تعريف الإرهاب وأشكاله.

من جهة أخرى، ينظم المهرجان سلسلة من عروض الشارع، وحفلاً موسيقياً لعدد من الفرق الأفريقية يختتم بها اليوم في "المركز الثقافي أحمد بوكماخ".

أما برنامج التظاهرة ليوم الغد؛ فيشمل محاضرة بعنوان "العيش من خلال الحوار: دور الثقافة والتواصل الثقافي" يلقيها الأكاديمي علي سيدجاري في "غرفة التجارة" بطنجة، إلى جانب عدة محاضرات حول "السفر بين العالم العربي وأميركا اللاتينية"، و"هجرة العرب إلى المكسيك واندماجهم"، و"دور المرأة في تعزيز صورة المغرب في الخارج".

ومن أبرز محاضرات الغد أيضاً تلك التي تنتظم حول تجربة خوان غويتسلو في الكتابة وعلاقته بالمغرب وإسبانيا، إلى جانب مؤتمر بمشاركات متعددة تتناول "ابن بطوطة واكتشاف الآفاق ودوره في نشر التسامح والسلم ومكارم الأخلاق".

اليوم الأخير من التظاهرة، يشهد عرضاً لفيلم وثائقي حول تجربة ابن بطوطة في رحلته إلى مكة، إلى جانب المزيد من عروض الشارع ومسرحية "الجوال" لجمعية "تواصل".

التظاهرة تتضمن أيضاً معرض رسومات يجسد رحلات ابن بطوطة، وقد استغرق الإعداد له عاماً. كما أن هناك معرضاً للمخطوطات التي كان موضوعها أدب الرحلات ووثائق نادرة عن السفر، وأخرى تمثل العلاقات بين جنوب وشمال المغرب في عصر ابن بطوطة وتفاصيل عن الطرق وتاريخها في البلاد، ووفقاً لبيان التظاهرة فإن هذه المخطوطات تعرض للجمهور لأول مرة.

يذكر أن المهرجان يتمثل تجربة ابن بطوطة (1304-1377)، الذي ولد وخرج من طنجة إلى رحلاته التي وصلت إلى الصين والهند وتركيا وإيران، وتنقل بين بعض البلدان الأفريقية وسافر أيضاً إلى فزار البرتغال، وكتب عن مشاهداته وعن اختلاف الحضارات وغنى الثقافات وتعددها.

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق المتلقي السعيد
التالى من يسجل ذاكرة العالم؟

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة